فضيحة جديدة في النيابة العامة بطلها وزير العدل(تفاصيل مثيرة)

11 مايو,2016

brahim d

انواكشوط(شبكة المراقب):علمت شبكةالمراقب من مصادر خاصة بأن وزير العدل تدخل في ملف مثير سبق للنيابة ان تصرفت عليه واحالته الى قاضي التحقيق ،ويتعلق الامر بقضية انكار رجل الاعمال اسماعيل ولدحسنه لدين يطالبه به احمدباب ولدهمام الدي يستظهر بوثيقة تعهد رسمية صادرة عن موثق العقود حمدي ولدحمادي ،الا ان ولدحسنه رفض الاعتراف بالوثيقة وتقدم بشكاية امام وكيل الجمهورية بانواكشوط الغربي متهما ولدهمام بالتزوير عليه وبعدفتح مسطرة امام مفوضية الخاصة بالشرطة القضائية لم يتم التوصل الى مايثبت التزوير رغم ان الشرطة انحازت في محضرها الى رجل الاعمال لاسباب يعلمها المفوض وحده ،حيث صرح الموثق ان الوثيقة سليمة وصادرة عن مكتبه ،الا ان رجل الاعمال واصل ضغوطه القوية من اجل الزج بدائنه ولدهمام والموثق الشيئ الذي لم يكتب له النجاح بداية بعد ان احال وكيل الجمهورية الملف الى قاضي التحقيق بعد تكييفه التهمة وادخال الشاكي اسماعيل كمتهم في القضية ،الا ان ضغوطا من ذويه مورست البارحة واسفرت عن اصدار اوامر الى وكيل الجمهورية لاعادة الملف اليه مرة اخرى وهو اجراء غير طبيعي حيث سيتم اخراج رجل الاعمال من القضية وتركيزها على البريئين الموثق وولدهمام .

ويعاني القضاء الموريتاني من عدم الاستقلالية الشيئ الذي انعكس سلبا على حقوق المتقاضين ،وذالك عن طريق التدخلات المستمرة لوزير العدل او حتى من نافذين مفترضين لتغيير مسار قضية معينة حسب اهوائهم.