أول حكومة بعد انقلاب 12-12- 1984(أسماء)

أخر تحديث : الثلاثاء 17 مايو 2016 - 6:56 مساءً
أول حكومة بعد انقلاب 12-12- 1984(أسماء)

بمناسبة ذكري 12-12 184 قامت 28 نوفمبر بنشر عدة تدوينات هامة للأستاذ والباحث الشيخ سيد عبد الله، على صفحته على الفيس بوك، وقد ضمت التدوينة الثانية التشكلة الأولى لحكومة للجنة العسكرية للخلاص الوطني، وجاءت التشكلة  وفقا لمرسوم على الجريدة الرسمية 

على النحو التالى: 

مرسوم رئاسي يحدد تشكيل حكومة جديدة : (رغم أن صدور هذا المرسوم كان يوم الخميس 13 دجمبر إلا أن جريدة الشعب لم تنشره إلا في عدد السبت 15 دجمبر) : أصدرت صباح أمس الأول رئاسة اللجنة العسكرية للخلاص الوطني مرسوما تقرر بموجبه تشكيل الحكومة على النحو التالي :

وزير الخارجية والتعاون الرائد الشيخ سيد احمد ولد بابمين

-وزير العدل والتوجيه الإسلامي المقدم احمد ولد منيه

-وزير الداخلية المقدم جبريل ولد عبد الله

-وزير المالية والتجارة المقدم آن ممادو بابالي

-وزير التخطيط واستصلاح الأراضي السيد التقي ولد سيدي

-وزير الصيد والاقتصاد البحري السيد اسلم ولد باباه

-وزير الصناعة والمعادن الرائد محمد محمود ولد الديه

-وزير التجهيز والنقل النقيب محمد الأمين ولد انجيان

-وزير التهذيب الوطني السيد حسني ولد ديدي

-وزير الوظيفة العمومية وتكوين الأطر والشغل السيد كامرا علي غلاديو

-وزير المياه والطاقة السيد محمد فاضل ولد الداه

-وزير التنمية الريفية السيد مسعود ولد بلخير

-وزير الصحة والشؤون الاجتماعية السيد جيغو تفسيرو

-وزير الإعلام والمواصلات السيد احمد ولد اغناه الله

-وزير الثقافة والشباب والرياضة السيد با محمود

-نائب وزير الخارجية والتعاون السيد عبد القادر ولد ديدي

-نائب وزير الداخلية السيد انغام لروان

-الأمين العام للحكومة السيد اسلم ولد محمد فال

أول خطاب لولد الطايع في مسيرة التأييد: يوم السبت 15 دجمبر 1984 صدر العدد الثاني بعد الانقلاب وفيه تغطية لمسيرة تأييد في نواكشوط نظمتها هياكل تهذيب الجماهير . وجاء العنوان الرئيسي : أمام الجماهير الملتهبة حماسا للتغيير الأخير : رئيس الدولة يؤكد إصرار اللجنة العسكرية على إجراء التغييرات الضرورية . وافتتحت التغطية بما يلي : (نظم المواطنون المعبأون داخل هياكل تهذيب الجماهير مساء أمس (الجمعة) مسيرة تأييد ومساندة لعملية إعادة التنظيم التي قررتها اللجنة العسكرية للخلاص الوطني في 12 دجمبر الحالي 1984 .. لقد شارك في هذه المسيرة الضخمة آلاف المواطنين الذين أعربوا من خلال مشاركتهم تعلقهم بحركة العاشر من يوليو. وانطلقت المسيرة من ملعب العاصمة متوجهة إلى القصر الرئاسي حيث كان في انتظارها العقيد معاوية ولد سيدي احمد الطايع رئيس اللجنة العسكرية للخلاص الوطني رئيس الدولة.. كان المشاركون في المسيرة يلوحون بصور فخامة رئيس الدولة معربين عن مساندتهم اللامشروطة للقيادة الوطنية. وقد تضاعف حماس المتظاهرين عندما اخذ العقيد معاوية ولد سيد احمد الطايع رئيس اللجنة العسكرية للخلاص الوطني رئيس الدولة الكلام حيث طمأن المواطنين على إرادة اللجنة العسكرية للخلاص الوطني في إجراء التغييرات الضرورية وقال :

” أحيطكم علما أن أعضاء اللجنة العسكرية للخلاص الوطني مصرون على تهذيب الأخلاق في تسيير الممتلكات العمومية واطلب منكم جميعا أن تساعدوهم لتسهيل انجاز هذه المهمة الصعبة والنبيلة .

تسقط الرشوة يسقط اختلاس الممتلكات العمومية تسقط الوساطة تسقط القبلية نعم لموريتانيا إسلامية ذات سيادة ومزدهرة عاشت هياكل تهذيب الجماهير”

3 أول اجتماع للجنة العسكرية للخلاص الوطني: في أول اجتماع للجنة العسكرية للخلاص الوطني :

(ملاحظة شخصية : في هذا الاجتماع رسمت اللجنة سياستها المحلية وأعلنت موقفها من بعض القضايا الدولية كما عينت عسكرييْن جديدين) (الشعب 15 دجمبر 1984) العنوان : في اجتماعها الأخير : اللجنة العسكرية للخلاص الوطني تدعو المواطنين إلى مزيد من الجدية والصرامة في العمل من اجل التنمية الوطنية . ” عقدت اللجنة العسكرية للخلاص الوطني اجتماعا تحت رئاسة العقيد معاوية ولد سيد احمد الطايع رئيس اللجنة العسكرية للخلاص الوطني رئيس الدولة . وبعد تحليل الوضع الجديد من اجل مجابهة الحالة الداخلية الخطرة قررت اللجنة العسكرية للخلاص الوطني إعادة تنظيمها، فزيادة على جفاف مزمن هدام فإن الرئيس المخلوع أقام التبذير والرشوة والسلطة الشخصية نظاما للحكم، فسياسة الصيد مع أنها كانت موضحة بما فيه الكفاية من قبل اللجنة العسكرية للخلاص الوطني حولت عن وجهتها لتخدم مصالح خاصة ضد مصلحة الأمة. والبطالة وسوء تسيير مصادر وممتلكات الدولة إضافة إلى الأزمة الاقتصادية الدولية، الكل ساهم في شل مؤسسات الدولة. إن اللجنة العسكرية للخلاص الوطني ترتسم مهمتها ذات الأولوية في تهذيب الأخلاق بشأن تسيير الممتلكات العمومية وإعادة الثقة في الدولة ومزيد من العدالة الاجتماعية في ظل احترام المؤسسات والقوانين والنظم المعمول بها في البلاد.

ولرفع هذا التحدي تهيب اللجنة العسكرية للخلاص الوطني بجميع المواطنين الموريتانيين إلى بذل مجهودات أكثر ومزيد من الجدية والصرامة في العمل المشترك من اجل التنمية الوطنية.

لقد أوشكت هياكل تهذيب الجماهير التي انخرط جميع الموريتانيين فيها بدون تحفظ، أوشكت أن تحيد عن وجهتها لتصبح في صالح عبادة الفرد.

وفي هذا الإطار تؤكد اللجنة العسكرية للخلاص الوطني تعلقها بهذا التنظيم الجماهيري الذي يجب أن يطور مهمته التهذيبية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية .

وعلى المستوى الخارجي فإن اللجنة العسكرية للخلاص الوطني تحترم جميع التزامات الدولة وتجدد تعلقها بالمنظمات الدولية والإقليمية والجهوية التي انتمت موريتانيا إليها.

وتساند اللجنة العسكرية للخلاص الوطني النضال من اجل التحرر والاستقلال في فلسطين العربية وتدين بحزم الصهيونية ونظام الميز العنصري البشع في جنوب إفريقيا.

وعلى المستوى الجهوي والإقليمي ستعمل اللجنة العسكرية للخلاص الوطني على توطيد التعاون والتفاهم بين البلدان المتجاوزة والشقيقة وسيظل بناء المغرب العربي هدفا هاما للجنة العسكرية للخلاص الوطني وتشكل معاهدة الصداقة والوئام الموقعة بين بلادنا وجمهوريتي الجزائر وتونس الشقيقتين سبيلا ملائما لبناء هذا المغرب الذي تصبو إليه شعوبنا بكل أمانيها.

وبخصوص مشكل الصحراء الغربية تعترف موريتانيا بالجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية وتتمنى الحصول على حل عن طريق التفاوض بغية السلام والوئام لهذه المنطقة المحتاجة إليه.

وأخيرا اتخذت اللجنة العسكرية للخلاص الوطني الإجراءات الخصوصية التالية :

– العقيد الشيخ ولد بيده الأمين الدائم للجنة العسكرية للخلاص الوطني.

– النقيب جوب جبريل آمادو الأمين الدائم المساعد للجنة العسكرية للخلاص الوطني”.

الرئيس معاوية والصحفي /محمدالمختار اياهي
رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة شبكة المراقب الإخبارية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.