علماء اذاعة القرآن الكريم والمحظرة يتهمون مدير الاذاعة بتزوير بيان الأمس

5 يونيو,2016

عبر المجلس العلمي لإذاعة القرآن الكريم، وقناة المحظرة عن غضب المجلس من إصدار بيان باسمه دون موافقته، أو التشاور معه، وأكد أعضاء بارزون في المجلس العلمي أن البيان الذي صدر يوم أمس السبت بخصوص اختتام المسابقة لم يوقعه رئيس المجلس الشيخ ولد الشيخ احمد، ولا رئيس اللجان سيدي محمد ولد آبكه، وإنما وقعه موسى صار، الذي عينه المدير الجديد ولد حرمة الله يوم أمس لهذا الغرض.
إلى ذلك أقدم المدير عبد الله ولد حرمة الله على إقالة الشيخ الفاضل الولي ولد طه مدير البرامج، بسبب قرابته الاجتماعية من المدير السابق سيدي محمد ولد محمد الشيخ، وعين مكانه أحد مقربيه، كما أقال ولد حرمة الله كذلك المقدم الشهير صاحب الوجه البشوش، والذي نشأت عليه قناة المحظرة المامون، مقدم اكحلال ألفية ابن مالك لسبب مشابه.
هذا ويصر أعضاء المجلس العلمي على لقاء رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز لإطلاعه على تصرفات المدير الذي عينه مؤخرا على الإذاعة، ومطالبته بإقالته فورا، لأنهم يصفون ولد حرمة الله ب “اليساري” والعلماني، ويرفضون التعامل معه…c s c