إستياء وغضب عارم في صفوف مسيري النظافة من المجموعة الحضرية

أخر تحديث : السبت 16 يوليو 2016 - 5:45 مساءً
إستياء وغضب عارم في صفوف مسيري النظافة من المجموعة الحضرية

انواكشوط(شبكة المراقب):تخلت مجموعة انواكشوط الحضرية عن مشروع نظافة العاصمة انواكشوط لصالح ثلاثة شركات خصوصية تم التعاقد معها لخمس سنوات قادمة MALICOD – AMATRAD — LTP

ونتيجة لهذا الإجراء فقد تم فصل جميع مسيري النظافة بالمجموعة الحضرية عن العمل نهائيا مما ولد حالة من الاستنكار والغضب الشديد خاصة بين حملة الشهادات المتواجدين داخل مشروع النظافة

هذا وقد بدأت  اولى اجراءات الفصل للعمال في 12 من الشهر الجاري وذلك عقب تنزيل المهام لأولى الشركات الجديدة ماليكود

وفي حديث مع احد العمال المفوصلين عن العمل والمسير لأحد المقاطعات أ ع : قال إنهم كانوا يتوقعون من الدولة الممثلة في المجموعة الحضرية قرار غير هذا وذلك بإنشاء إدارة مستقلة للنظافة تعنى بتسيير المشروع وتوظيف قرابة 120 شخص بين مسيري مقاطعات ورؤساء الفرق غالبيتهم من حملة الشهادات الجامعية العليا ، وبالتالي تحترم هذه الادارة المستقلة للنظافة خبرة هؤلاء الشباب وتحافظ عليهم من شبح البطالة المقيت المأرق لمضجع رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز

هذا وقد تسلمت المجموعة الحضرية مشروع نظافة انواكشوط منتصف العام 2014 بعد فشل الشركة الفرنسية المتخصصة بيزورنو في تسييره ومواكبته ، ليعطى المشروع اليوم منتصف 2016 لثلاثة شركات خصوصية هم اقل خبرة بكثير من الشركة الفرنسية بيزورنو وانطلاقة اعمالهم هي اكبر دليل على فشلهم

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة شبكة المراقب الإخبارية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.