السلطات القضائية في الزويرات تشرف على حرق كميات معتبرة من المخدرات

27 أغسطس,2016

PROCUR ZTT

اشرف وكيل الجمهورية لدى محكمة ولاية تيرس زمور القاضي لحبيب ولد محمد المختار صباح اليوم السبت 27ـ08ـ2016 رفقة السلطات القضائية والإدارية والأمنية على حرق 680 كلغ من المخدرات.

وتصنف الكمية ضمن صنف “رانتج” المعروف بصمغ الحشيش وهي مصنفة من المخدرات ذات الخطر البالغ، وتمت مصادرتها من طرف دوريات من الجيش الوطني في منطقة أرقيو الواقعة شرق عين بن تيلي بعد متابعة دقيقة.

وكان صحراويان يحاولان إيصال الكمية إلى ازواديين من بينهم قائد كبير في حركة التحرير الأزوادية يدعى هدى ولد حمن، والقي القبض عليهم وأسلحتهم الثقيلة.

وحكم على اثنين منهم بالسجن 20 سنة وغرامة 10 مليون، وحكم الآخرين 15 سنة سجن وغرامة 10 مليون وهم يوجدون الآن سجن نواذيبو.

وتم حرق الكمية على بعد 15كلم غربي مدينة ازويرات.

وكيل الجمهورية القاضي لحبيب ولد محمد المختار قال إن حرق هذه المخدرات جاء تطبيقا لمقتضيات المادة 35 من القانون رقم 93’037 المتعلقة بالمخدرات والمؤثرات العقلية.

الوكيل شكر أفراد جيشنا في المنطقة العسكرية الثانية والسلطات الأمنية والإدارية والإعلاميين بالولاية، وطالب المواطنين بالإبلاغ عن أية حالة لها صلة ببيع المخدرات أو تهريبها، وذكر بخطورتها وغزوها للشباب خصوصا في الولايات الحدودية.

حضر إتلاف هذه الكمية حاكم مقاطعة ازويرات المساعد أحمد بمب ولد أحمد للطلبة وقادة المصالح الأمنية بالولاية. ونا