بطريقة غريبة وكيل الجمهورية يتعرض لعملية تحايل مثيرة(تفاصيل)

13 سبتمبر,2016

PR D

انواكشوط(شبكة المراقب):في واحدة من أغرب عمليات الاجرام تعرض احد وكلاء الجمهورية في انواكشوط لعملية تحايل غريبة نفذها سجين من داخل محبسه بدار النعيم، ويتمثل سيناريو العملية في أن السجين اتصل على رقم الوكيل وبعد التحدث معه باسلوب احترافي الى ابعد الحدود اخبره أنه بائع رصيد حيث حول الى رقمه عن طريق الخطأ مبلغا من الرصيد بلغ 10000أوقية ،وأنه اذا كان بوده أن يرجعه إليه فلابأس والا فإنه قدر ولاداعي للاحراج ،فما كان من  الوكيل الذي اشعر عن طريق رسالة SMS بتلقيه نفس المبلغ من الرصيد الا ان طمأنه،بإعادة المبلغ اليه حالا بواسطة محول رصيد آخر بعد تعذر ذالك من هاتفه،وبالفعل تم تحويل العشرة آلاف رصيد الى رقم اللص المتحايل ..

بعدها حاول الوكيل اجراء مكالمة ظنا منه أن هاتفه متخم بالرصيد ليرد عليه المتحدث الاوتوماتيكي بأنه لايتوفر على رصيد، فتعجب من الأمر ظنا منه ان المشكل يتعلق بالشبكة الا انه ادرك لاحقا أنه وقع ضحية لتحايل سجين احتياطي لديه احاله قبل ايام الى السجن متلبسا بنفس التهمة،  ففتح تحقيقا في القضية وتأكد له ذالك ليتخذ بعض الاجراءات القانونية في حق السجين المتحايل…