موريتانيا / من منا لا يعرف هذا الصحفي………قليل من كثير …../ تدوينة

أخر تحديث : الأربعاء 28 سبتمبر 2016 - 12:58 مساءً
موريتانيا / من منا لا يعرف هذا الصحفي………قليل من كثير …../ تدوينة

الحيلة صفة مكتسبة تنمو مع بعض الناس ، فهي ليست هبة ولا فطرة ،هي نتاج لتمرد بعض المخلوقات على الفطرة الحسنة وانسياقهم للنفس الأمارة بالسوء. وتتعزز قدرة الشخص على الحيل كلما نجح في تلك التي خططها لتصبح حالة مصاحبة لا يفتر عنها ويرى علماء النفس أنها من أعصى الأمراض النفسية فتكا بالمحيط الذي يعيش فيه الشخص المحتال.

وتتأسس الآفة على الكذب والتمثيل ويعيش المريض في أوهام تجعله مؤمنا بأكاذيبه التي يمررها للآخرين ، تارة بأنه من أهل الأخبار وطورا آخر مظهرا البراءة ومرة طالبا التعاطف والضعف منكسرا أمام الناس.

أساليب تترى، وأهازيج تتباين، وأقاويل تختلف، ومسوغات مكشوفة ملؤها المكر والخديعة والإستدراج.

يختار المحتالون في الغالب بيئات اجتماعية محالفة للبيئة التى تحتضنهم ليبرعوا في الفن الذي اكتسبوه وعاشوا على فتاته المتعفن ردحا من الزمن أحد أدعياء الصحافة في بلادنا يوهم نفسه والآخرين من مسؤؤلين كبار أنه من أوائل الصحفيين في البلاد وأنه صاحب أولى الصحف الموريتانية وأنه زعيم الصحافة والناطق باسمها وأنه المطلع على الخفايا والأسرار وأنه رفيق أهل الشأن والجاه….

ثم ما إن يشحن عقول أهل البلاد حتى يحمل أسفارا من التراخيص الخانية والمراسلات البالية ومن المتاع ما خف لتقذف به الأقدار في رحلة مكوكية إلى أرض الكنانة وبلاد الفراعنة ليجلس بين هامات سامقة و أسماء متألقة في عالم الفكر و اللغة والأدب والتاريخ والصحافة ولكن صاحبنا لا يكاد يبين!

رحم الله علمائنا الصادقين ،علمائنا العارفين الذين وصلوا مصر في رحلة الحج فهزموا العارفين وساجلوا القضاة وجاروا الشعراء وانتصروا على أهل اللغة رحم الله لمجيدري وغيره من الناجحين الصادقين ورحم الله من عرف قدره و………

على جميع الصحفيين أن يكشفوا أمر الأشر المخادع وسر المراوغ المحتال.

لا شك أن الجميع عرفه بالنواصي والأقدام فالعلامات واضحة ولنا عودة للحروف بنقاط أكبر حجما وأدق تشكيلا..

الوئام الوطني

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة شبكة المراقب الإخبارية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.