نقابة كتاب الضبط :تنتقد بشدة بيان وزير العدل وتقول إنه لايعبر عن الواقع الحقيقي للقطاع(بيان)

أخر تحديث : الخميس 3 نوفمبر 2016 - 11:46 مساءً
نقابة كتاب الضبط :تنتقد بشدة بيان وزير العدل وتقول إنه لايعبر عن الواقع الحقيقي للقطاع(بيان)

انواكشوط(شبكة المراقب):أصدرت النقابة الوطنية لكتاب الضبط الموريتانيين ظهر اليوم بيانا أشارت فيه الى أن البيان الذي قدمه وزير العدل أمام مجلس الوزراء وتناقلته المواقع المحلية،سيخرج لامحالة بتصورات عن واقع القطاع وأهم الفاعلين فيه والمشاكل التي تعترض اصلاحه كما يراها وزير العدل ومعاونوه من قضاةومن مجموعة الاطر المعينين في الوزارة حسب البيان الذي اضاف ايضا أن بيان الوزير لايعبر اطلاقا عن الواقع الحقيقي لمشاكل القطاع ولايرسم  حتى الحالة العامة له بل أنه تجاهل بشكل متعمد أهم المشاكل الحقيقية وخاصة منها تلك المتعلقة بأعوان القضاء الركيزة الاساسية للعمل القضائي،كمهنة كتاب الضبط والمحامين والخبراءوالعدول والموثقين والمترجمين والمصلحين والمرشدين الاجتماعيين وذالك باعتبار أن القضاء منظومة متكاملة يشارك فيها كل هذه المكونات بادوار هامة لايستهان بها ،ولايمكن الاستغناء عنها تحت اي ظرف وخاصة كتاب الضبط العمود الفقري للقضاء وملتقى الفاعلين فيه وواجهة المحاكم،فليس من المنطقي تجاهلها في بيان معد حول العدالة كما أنه لامجال لتهميشها في اعداد التقارير والبيانات وفي التسيير ووضع وتنفيذ سياسات القطاع لمن يريد اصلاحه .

من جهة أخرى  استنكرت النقابة بشدة تجاهل الوزير لمضامين العريضة المطلبية التي قدمتها له قبل البيان باسابيع قليلة والتي تعتمد في أهم نقاطها على التنظيم الهيكلي لكتابات الضبط وعصرنة المهنة وتحديث أساليب ممارستها والتكوين والترقية ورفع المستوى المعنوي لموظفيها وقد رأت النقابة بأن بيان الوزير قد جلب المشاكل الحقيقية وركز على مطالب مالية بحتة مختزلا القطاع في القضاة وبعض الاطر المعينين.

وقد اختتم كتاب الضبط بيانهم بالتأكيد على رفضهم القبول بسياسة التهميش والاقصاء الممارسة عليهم والتي تتجلى في عدم اشراكهم في تسيير القطاع منبهين وزير العدل على ضرورة احترام التوازنات في مكونات قطاعه مع تجنب الارتماء في احضان املاءات  ورغبات البعض على حساب الآخرين.

كلمات دليلية
رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة شبكة المراقب الإخبارية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.