ولد حرمه يقول إن “الإبريق” سبب أزمة ويطالب بحل لجنة الانتخابات

8 ديسمبر,2013

ص

قال عبد السلام ولد حرمة رئيس حزب الصواب الموريتاني إن أداء اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات “كشف عن عجزها وفشلها” في ادارة المهمة المنوطة بها، والمتعلقة بتنظيم الانتخابات البلدية والبرلمانية بشفافية وكفاءة. مطالبا بحل اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات وتشكيل لجنة “قادرة على القيام بعملها بنزاهة وكفاءة عاليتين” بحسب تعبيره. وأشار ولد حرمة خلال مؤتمر صحفي نظمه حزب الصواب  (السبت) بمقره المركزي في نواكشوط إلى حدوث خروقات كبيرة في العملية، بدأت قبل الاقتراع، وأعطى مثالا على ذلك من خلال “عجز اللجنة عن حل النزاع على شعار الإبريق” قائلا إن حزب الصواب كان سباقا في تسجيل الشعار،  قبل أن تمنحه اللجنة لحزب آخر، مما أدى إلى ذهاب أصوات “الصواب” إلى حزب آخر، حسب ما قال ولد حرمه.

وأكد رئيس حزب الصواب أنهم  تقدموا بطعون إلى المحكمة الإدارية، تتضمن مطالب بإعادة فرز نتائج الانتخابات الوئام