حديث عن أزمة رواتب في وكالة التنمية الحضرية……………..

7 فبراير,2017

أقدم أعل سالم ولد مناه المدير العام لوكالة التنمية الحضرية على أجراء خطير ومخالف لكل قوانين الشغل وحقوق العمال حيث وذالك بإجباره عمال وكالته على توقيع عقود العمل لمدة سنة واحدة كي يتسنى له التخلص منهم بعد انتهائها  دون حقوق  ضمن مسلسل فساده وسوء تسييره الذي يستند فيه على الاختلاس والزبونية والجهوية .

وكان ولد مناه قد رفع عدد عمال الوكالة من قرابة 300 عامل إلى أكثر 500 عامل جلهم من أقربائه وحاشيته وأصهاره . ولم يستلم العمال رواتبهم منذ أشهر . ويستغرب عمال الوكالة تغاضي جميع النقابات العمالية عن التدخل لإرغام إدارة ( لادي ) على تغيير استراتجيتها وفسادها . ومن شأن هذا الإجراء أيضا الاحالة دون حصولهم على  قروض البنوك .

من جهة أخرى وفي السياق ذاته فإن  دخول إدارة لادي حاليا ممنوع على الضعاف والمتظلمين وأصحاب المداخلات حيث اشار موقع الاستطلاع الى أن وقد المدير العام السيد ولد مناه قد أصدر تعليماته بمنع الولوج الى المكاتب على غير الاصدقاء والزبناء ممن سبق أن اتصلوا عليه أو شخص أعطى للحارس إسمه في إشارة واضحة إلى تقبل ولد مناه للرشوة من الخصوصيين .

وأخيرا فإن جميع المتضررين من سوء تسيير اعل سالم ولد مناه يطلبون من رئيس الجمهورية والوزير الأول وكل الخيرين التدخل السريع لإنقذهم من هذه الورطة

الاستطلاع