قضاة غير مرغوب فيهم ،وصلوا الى القطاع خلسة ،………………………..

5 مايو,2017

يتساءل السادة القضاة وكتاب الضبط عن سبب تأخير الوزارة لرحلة التكوين في تونس وأنا على يقين من أنّ سببه قطعا ليس العمل على تحقيق الصالح العام ذلك أنّنا تعودنا على أن يكون المستفيدون من هذا النوع من التكوينات هم أقارب الوزراء …..وأقارب النافذين أما القضاة الذين يعملون على استقلال القضاء وشيوع الفهم السليم للقانون والقدرة على تطبيقه فهؤلاء لا نصيب لهم في موريتانيا وزراء العدل بل يعتقد الوزراء أنّ هذا النوع من القضاة وصل إلى القطاع خلسة وسيظلون فيه غير مرحب بهم من طرف وزراء العدل حتى إشعار آخر
اللهم بجاه عندك قدرتنا على تحقيق العدالة وسعينا إلى تحقيقها اهد وزير العد أو أرحنا منه يا أرحم الراحمين
اللهم إنّنا يمنعنا كبرياؤنا من اتخاذ وسطاء من أهل الجاه
اللهم إنّني ليس لي ولا لأمثالي إلا أنت …..

تدوينة القاضي/محمديمج محمدمحمود