تهرب المكتب السابق لنقابة الصحفيين من تسليم المهام خشية كشف المستور(معلومات)

30 مايو,2017

انواكشوط(شبكة المراقب):رغم مرور عشرة ايام على انتخاب الاستاذ/محمدسالم ولد اداه على رأس نقابة الصحفيين الموريتانيين بعد فوزه على النقيب السابق أحمدسالم ولدالمختار السالم ،إلا أن الاخير لم يقرر حتى الان موعدا لتبادل المهام مع خلفه كما جرت العادة في السابق،وحسب معلومات شبكة المراقب فإن بعض المفسدين من المكتب السابق غير مستعدين للوقوع في ورطة جديدة وهم الذين لايزالون محاصرين بتبعات هزيمتهم المدوية في انتخابات ال 21من الجاري .وذالك بسبب ماوصف أنه محاولة منهم لتهريب بعض المبالغ من حساب النقابة وهي القضية التي ربما تجعلهم يكملون صيامهم في السجن عندما يتم تحريك دعوى قضائية ضدهم …

المكتب المنتهية ولايته ورغم توفره على السيولة الكافية لتغطية مصاريف المؤتمر ،إلا أن تلك الاموال لم تعرف وجهتها بعدما لوحظ عدم انفاق اي مبلغ في المؤتمر حيث أن وجبة الفطور الوحيدة هي من تمويل خارجي ،كما أن لجنة الاشراف التي ضحت بوقتها وجهدها في القيام بمهامها لم تتوصل ولا بشطر كلمة شكر احرى بتعويضات جزافية لم تكن في برنامج بخلاء النقابة.

نشير الى أن المؤتمر الاخير للنقابة قد خلا من اي تقرير مالي أواداري لسنوات مأمورية المكتب السابق والتي وصلت الى اربع سنوات بدل ثلاثة..