رحلتي نحو الظلم،سلسلة مذكرات السجين/محمد الداتي/الجزء الرابع

أخر تحديث : السبت 8 يوليو 2017 - 3:24 صباحًا
رحلتي نحو الظلم،سلسلة مذكرات السجين/محمد الداتي/الجزء الرابع

المؤتمر الصحفي و اعتقال الرفاق “خطري الراحل،أحمد همر فال، حمادي لحبوس و محمد جار الله  في 3 يوليو 2016
المخطط تطلب علي مستوي الإدارة العامة للأمن الوطني بعد الزج بالزنوج أو المتزنجين كما يحلوا للبعض تسميتهم تلطيف الجو بحراطين ناشطين في الحركة و قياديين فيها حسب المخطط من أجل إعطاء الصورة رونقا خاصا بها و هذا ما وقع بالفعل فقد بدأت الأجهزة الأمنية تتحرك نحو هذا الرباعي الذي ينشط كغيره من الفئات الاجتماعية في حركة إيرا ولم يكن فاعلا في حدث يهدد الأمن العام، فما قام به يدخل ضمن الأنشطة الروتينية التي يقوم بها المناضلون اعتصام وقفة و مؤتمر صحفي لتنديد بما يقع لكن حسب الخطة المرسومة لابد من توقيف أكبر عدد من الإيراويين من أجل تضخيم الملف من جوانب متعددة تهديد السلم الاجتماعي حمل السلاح ضد القوة العمومية و تشكيل عصابات أشرار ولهذا لابد من الحصول علي أكبر عدد ممكن من المتورطين، في هذه المرحلة تم اختراق مجموعة الايراويين و الايراويات من هاتف الرفيق خطري الراحل بدأت الفبركة الإلكترونية من هنا , هذا الأخير هو شاب ناشط في حركة إيرا ورئيس لجنة السلام التي تأمن الرئيس بيرام الداه ولد أعبيدي و تنظم النشاطات ذات الطابع الجماهيري، فهو لا يشكل خطرا علي الأمن فهو سائق سيارة أجرة ووقت توقيفه كان في محطة افركوا لنقل الركاب نحو العمود 6 بعرفات مما يدل أنه كبش فداء ينضاف لرفاقه.
يتواصل ………………………………………………………………….
مع

الجزء الخامس : اعتقالي ( محمد داتي ) يوم الجمعة من مكتبي   08 يوليو 2016

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة شبكة المراقب الإخبارية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.