مدير موقع”أغشوركيت”يعزي في وفاة المرحوم سيدي المختار ولد عبدالقادر

أخر تحديث : الثلاثاء 22 مايو 2018 - 10:35 صباحًا
مدير موقع”أغشوركيت”يعزي في وفاة المرحوم سيدي المختار ولد عبدالقادر

لعمرك ما الرزية فقد مال ** ولا شاة تموت ولا بعيـر

ولكن الرزية فقـد شهـم ** يموت بموته خلق كثيـر

وكأن قدر سهام المنايا أن تصيب كل فذ خنذيد.
انبلج فجر العزلات عن رحيل الهامة السامقة، الشيخ التقليدي لأهلنا وأخوالنا “ازماريك” الساعي على الأرملة واليتيم.

كل حي لاقي الحمام فمودي ** ما لحي مؤمل من خلود
لا تهاب المنون شيئاً ولا ترـــ**ــــرعى على والد ولا مولود
يقدح الدهر في شماريخ رضوى ** ويحط الصخور من هبود
ولقد تترك الحوادث والأيـــــ**ـــــام وهياً في الصخرة الصلمود
يفعل الله ما يشاء فيمضي ** ما لفعل الإله من مردود

لم يرحل الشيخ سيدي المختار ولد عبد القادر وحده، بل خلف وراءه أرامل ، رحل من كان يعيلهن، ويتامى كان لهم أبا بعد رحيل آبائهم.

رحل الشيخ بعد أن طال عمره ــ ونحسبه حسن عمله ـــ :

ومن لم يعشق الدنيا قديما ** ولكن لا سبيل إلى الوصال.

أعزي نفسي ، وأخوالي، وأعزي تلك الأرض …. التي طالمت عرفت خطواته الواثقة … أعزي فيك لبراكنة ،،،ومن أين أبدأ ؟
من أغشوركيت غربا إلى بلدية بوحديدة ،،، أرضي وأرض الجدود، ومقاطعتي ألاك وبوكى بصفة عامة.

عظم الله أجركم وأحسن عزائكم وغفر لميتكم، وإنا لله وإنا إليه راجعون

عبدالرحمن ولد بون/ المدير الناشر لموقع أغشوركيت



رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة شبكة المراقب الإخبارية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.