إدارة السجون بين الظلم والاهمال،

أخر تحديث : الأحد 17 يونيو 2018 - 12:58 صباحًا
إدارة السجون بين الظلم والاهمال،

لقد تناولت المواقع الإخبارية خبرا مفاده ان العفو الرئاسي بمناسبة عيدالفطر المبارك ، قد استفاد منه من لا يستحقون من عتاة المجرمين ، واصحاب الجرائم الخطيرة والتي تهدد أمن واستقرار المجتمع والدولة.
ونحن بما اننا أهل اتويميرت ومتعارفين،فإننا نؤكد بان هذا هو ديدنها منذ إنشائها ، بالعفو بالنسبة لهم وغيرهم من الأعوان والسماسرة فرصة ذهبية “لدخل شي” من أهل دخل شي.
وعلي ذالك فانه و في تلك الأثناء تسود المضاربات والمساومات تحت هدف واحد الا وهو شراء الحريات.
والنتيجة افراغ هذا الإجراء الرئاسي النبيل من محتواه،وتلويث سمعة القضاء والعدالة والدولة.
وللحديث بقية…

من صفحة الاستاذ/جمال ولدعباد

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة شبكة المراقب الإخبارية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.