مسابقة القضاة ،تكشف جانبا من فشل اللجنة الوطنية للمسابقات..(وثيقة)

أخر تحديث : الأحد 8 يوليو 2018 - 8:26 مساءً
مسابقة القضاة ،تكشف جانبا من فشل اللجنة الوطنية للمسابقات..(وثيقة)

أخطأت اللجنة المستقلة للمسابقات اليوم في طرح سؤال القانون المدني،”الصورة” فالرضا ركن من أركان العقد وليس شرطا فيه، ويترتب على عدم التمييز بين الاثنين “الركن والشرط” عدم التمييز بين البطلان والإبطال في القانون المدني!!
بالمناسبة نفس اللجنة لم تفرق أيضا بين الخطأ الجسيم والغلط الجوهري في مسابقة نظمتها 2008، ولم تفرق في إعلان مسابقة القضاة لسنة 2018 بين السن الأدنى والأقصى للمشاركين في المسابقة 22 سنة على الأقل و42 سنة على الأكثر، وسن القاضي إبان اكتتابه من قبل المجلس الأعلى للقضاء التي يجب أن لاتقل عن 25 سنة على الأقل و45 سنة على الأكثر، واكتفت بالنسخ من القانون واللصق في الإعلان دون تمعن!!..وفتحت المجال أمام من يبلغون من العمر 45 سنة عند تاريخ الإعلان وعند التخرج والاكتتاب ستكون أعمارهم 48 سنة!! في حين منعت من أعمارهم 22 سنة عند الاعلان وستكون أعمارهم 25 عند الاكتتاب كما ينص القانون على ذلك.
كل هذا ناتج عن تعيين غير المختصين..فمتى تتوقف هذه الفوضى؟؟
محمد الكونين

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة شبكة المراقب الإخبارية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.