تهنئة للقاسم ولد بلال و فرصة تنموية أوفر لساكنة نواذيبو /

أخر تحديث : الإثنين 24 سبتمبر 2018 - 12:01 مساءً
تهنئة للقاسم ولد بلال و فرصة تنموية أوفر لساكنة نواذيبو /

كان مشهدا انتخابيا مثيرا للإعجاب أن تقبل الأغلبية على التصويت -رغم الضغوط المكثفة -لصالح مرشح بسبب إقناع تجربته البلدية فى وقت سابق و قوة شخصيته و إصراره دائما على الصدع بما يراه حقا ،سواءا تحت قبة البرلمان أو غيره . ملامح الرجل الأخلاقية و المعنوية و العملية دفعت لاقتناع الكثيرين به .أطاري النشأة ،ساحلي الأصل و المنبع (نواذيبو)أساسا .عصامي الشخصية ،صادق اللهجة ،واضح الرؤية ،متمسك بنهجه و وجهته، مهما رآه الآخر مثيرا للاستفسار . سبق أن نجح فى تقديم تجربة بلدية بنواذيبو، حركت الاعجاب و التنويه لدى جهات داخلية و خارجية متعددة .أما عبر صناديق اقتراع انتخابات سبتمبر “أيار” فقد استطاع النائب العمدة الصعود ،رغم الزحام الخانق .إنها الرجولة فى بعض أجلى صورها و الحظ و القبول ، ما شاء الله . عززته حالة وعي و توفيق فى الاختيار لدى ناخبى مقاطعة نواذيبو و بلدية نواذيبو لاحقا . من الناحية الانتخابية عندما يصوت الشعب فى اتجاه معين ،كل مؤشراته تبعث على الاعتقاد على الاقتراع المجرد من الضغوط ،المبني على الرغبة المبررة فى دفع نموذج التنمية و النظافة فى التسيير و الصدق فى الخطاب و مع ذلك تجيزه اللجنة المستقلة للانتخابات و كافة الجهات المعنية ،شعبيا و رسميا ،فذلك يبعث على بصيص أمل فى التجربة الديمقراطية الوطنية ،رغم كل الغيوم الملبدة هنا و هناك ، رغم تزوير أطار الفاضح التاريخي و رغم ما منيت به اللجنة المستقلة للانتخابات من نكسة نكراء فى أطار بوجه أخص و غيره ،تحت ضغط الإدارة بصورة متخلفة غادرة، لكل الاعتبارات القيمية و الديمقراطية ،المفترضة فى الحد الأدنى.أما ناخبى نواذيبو فى أغلبهم فقد فرضوا التغيير ،بطريقة حضارية متميزة ،و استطاعت الجهات الأخرى التعامل مع النتيجة بعيدا عن الأساليب غير المتمدنة ،و هذا بإذن الله نجاح للجميع . فهنيئا لسكان نواذيبو بفرص تنموية واعدة إن شاء الله و هنيئا للبرلمان ببقاء القاسم تحت قبته للصدع بالحق .و هنيئا للنائب العمدة السيد القاسم ولد بلال هذا النجاح الباهر التاريخي ،ما شاء الله . و إن كانت المسؤولية تكليف قبل أن تكون تشريفا .

عبدالفتاح ولد أعبيدن

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة شبكة المراقب الإخبارية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.