إلقاء القبض على شاب موريتاني قتل طالب محظري سينغالي في كيهيدي (تفاصيل مثيرة من الجريمة)

18 أكتوبر,2013

images(548)

هزت مدينة كيهيدي عاصمة ولاية غورغول، ليلة الخميس جريمة قتل بشعة، راح ضحيتها شاب سينغالي، يدرس في محظرة محلية.

فقد قتل الشاب السينغالي بضربة عصى من الموريتاني ممادو راسين أثناء حضوره سهرة شبابية، ليلفظ أنفاسه الأخيرة فورا، ومن ثم فر المتهم، وباشرت الشرطة عملية بحث عنه،

لتتمكن ليلة البارحة من إلقاء القبض عليه في قرية “جول” التابعة لكيهيدي.

 

الضحية شاب سينغالي يدعى ممادو تاندا، ويدرس منذ ثمان سنوات في محظرة “آمادو نينه” المشهورة، كما يمارس الخياطة بكيهيدي، وقد ذكر المتهم أنه أنذره خمس مرات من أن يقترب من زوجته، ليبلغ ليلة وقوع الحادثة بوجوده معه، فقام بالإعتداء عليه بعصى وضربه به ضربات قاتلة.

وكانت الشرطة في بحثها عن المتهم، قد قامت بتوقيف أشقائه وزوجته، لتفرج عنهم بعد إلقاء القبض عليه، بعد أن نفذ جريمته في حي “تولده”، وتم دفن الضحية في مقبرة كيهيدي، دون أن يتم نقله إلى السينغال.

 

وطبقا لبعض المصادر، فإن الزوجة تزوج بها المتهم قبل ثلاثة أشهر، وسبق أن توفي زوجين سابقين لها، ولها ولدان من زوج سابق، وليست لها أي أولاد من المتهم.

ميادين