مشادات كلامية بين ولد بوحبيني ووزير العدل أثناء تنصيب ولد حندي

16 يوليو,2014

BH

نصبت هيئة المحامين الموريتانيين اليوم الأربعاء، في قصر العدل بنواكشوط نقيبها الجديد الأستاذ الشيخ ولد حندي، وذلك بحضور وزير العدل الموريتاني سيدي ولد الزين وشخصيات وازنة في الحقل القضائي والنقابي.

وخلال الحفل شكر نقيب المحامين الجديد الأستاذ الشيخ ولد حندي، كافة المحامين الموريتانيين سواء من صوتوا أو لم يصوتوا له، مشيداً بما قال إنه “جو التنافس الأخوي” الذي ساد عملية انتخاب نقيب المحامين.

ودعا ولد حندي الذي سيتولى أعلى مسؤولية في الهيئة الوطنية للمحامين خلال المأمورية المقبلة، إلى تعاون جميع المحامين من أجل الرفع من مستوى الهيئة، مشيداً بالدور الذي يمكنها أن تلعبه في الحياة العامة للبلاد.

وكان الأستاذ الشيخ ولد حندي قد فاز بمنصب نقيب الهيئة الوطنية للمحامين الموريتانيين؛ في الشوط الثاني من انتخابات نافسه فيها الأستاذ إبراهيم ولد أبتي، وقد تمكن ولد حندي من حسم السباق لصالحه بعد حصوله على 187 صوتاً مقابل 106 أصوات لصالح ولد أبتي.

وشهد الحفل مشادات كلامية بين وزير العدل سيدي ولد الزين ونقيب المحامين المنصرف أحمد سالم ولد بوحبيني على خلفية تبادل الاتهامات حول توصيف الحالة التي يعيشها قطاع العدالة في موريتانيا، وذلك على هامش حفل تبادل المهام بين النقيب المنتخب وسابقه المنتهية ولايته.