اشادة بسرعة تحرير الاحكام القضائية على مستوى جنائيتي انواكشوط الغربية والشمالية

عبر عدد من المحامين والمتقاضين عن كامل ارتياحهم لسرعة تحرير الملفات على مستوى المحكمتين الجنائيتين في لنواكشوط الشمالية وانواكشوط الغربية،حيث لم تستغرق الملفات أكثر من أسبوع واحد ،وهو ما منح الفرصة للمستأنيفين  للاستفادة من عامل الزمن،  بحيث أنه جرت العادة أن يأخذ تحرير الملفات وقتا اكثر من اللازم ، وهو مايضاعف من محنة المحكوم عليهم خاصة من السجناء،الا أن رئيسي المحكمتين القاضي عبدالله أحمد ينج والقاضي عمر احمد محمد كسرا هذه القاعدة وضربا مثلا عالي المهنية في احترام للقانون الذي حدد شهرا لتحرير الحكم،كما أنه بالنسبة لهما لايتم التمييز في تحرير الاحكام حيث دأب البعض على التركيز على الملفات التي بها سجناء وتجاهل باقي الملفات أما بالنسبة لهاتين المحكمتين فجميع الملفات التي تم البت فيها يتم تحريرها دون استثناء.

 

 

م

خميس, 29/04/2021 - 12:11